Featuredعلوم وتكنولوجيامنوعات

​علماء يبتكرون كمامة تضيء عند الإصابة بكوفيد

ابتكر علماء بجامعة كيوتو اليابانية كمامة “تلمع” أو تضيء لدى تقصي حالة إصابة بفيروس “كوفيد 19″، من خلال وضع فلتر للفم يحمل الأجسام المضادة لطائر النعام.

ويهدف الابتكار بحسب موقع “ديزين” إلى مساعدة الناس على تقصي وجود الفيروس وتفادي تفشي الجائحة بتكلفة منخفضة.

وتقوم الأجسام المضادة من خلايا النعام والموجودة في فلتر قابل للإزالة في الكمامة بالتوهج تحت الأشعة ما فوق البنفسجية بما يدل على وجود إصابة.

وتم التحقق من فعالية تقصي الفلتر لوجود فيروس كورونا في تجارب سريرية حيث قام الخاضعون للاختبار بوضع الكمامة لثماني ساعات.

من جهته، أشار ياسوهيرو تسوكاموتو المشرف على المجموعة البحثية في الجامعة إلى أن الفكرة خطرت له بعد معرفة أن طائر النعام مقاوم شرس للمرض بفعل جهازه المناعي القوي، الأمر الذي دفعه لبدء الأبحاث المتعلقة بالأجسام المضادة.

وقال معلقاً: ” نادراً ما يموت النعام بسبب تلوث ما أو إصابة طفيفة أو مرض ويعيش حتى الستين.

وقد اكتشفت أن سر طول العمر يعود إلى مقاومة الأمراض المعدية.”

وشرح بأنه إذا تم رصد العدوى الفيروسية من خلال وضع فلتر للفم يحمل الأجسام المضادة للطائر داخل كمامة قابلة للرمي تستخدم بشكل يومي في العالم، فإن الأشخاص المصابين الذي لا تظهر عليهم الأعراض ويعتبرون من أكبر ناشري الفيروس سيصبح من الممكن علاجهم تلقائياً في مرحلة مبكرة من الإصابة. وقال: ” إنها أداة عملية وغير مكلفة تمنع غزو الفيروس للجسم.

 

زر الذهاب إلى الأعلى