Featuredلقاءات مميزة

مهدي: النساء أجمل ما في الوجود وجوارح الإنسان تخبو إليهن أسرع من أي شيء آخر

“كيو إيت برس” تلتقي أحد أهم الفنانين التشكيليين

مهدي: النساء أجمل ما في الوجود وجوارح الإنسان تخبو إليهن أسرع من أي شيء آخر

فيما أكد أن الفن التشكيلي لغة يتواصل من خلالها الفنان المبدع بغية إيضاح وارسال معنى ومضمون رسالته إلى العالم متعدد الثقافات، أوضح الفنان التشكيلي المبدع صباح مهدي أن الحضارات تجتمع بشكل معاصر لتبث للمتلقي صورا إبداعية برؤى متعددة.

وأشار في حوار خاص مع “كيو إيت برس” إلى أن تركيزه على المرأة العراقية في أعماله يعود كون النساء أجمل ما في الوجود، وجوارح الإنسان تخبو إليهن أسرع من أي شيء آخر.

وفيما يلي نص الحوار…

س: من هو الفنان صباح مهدي؟

ج – صباح مهدي من مواليد العراق، فنان تشكيلي وعضو نقابة الفنانين العراقيين وعضو جمعية الفنانين التشكيليين، وعضو هيئة ادارية للجمعية فرع واسط، ورئيس تجمع كلنا تشكيليون.

س: ماهي المدرسة الفنية التي تنتمي إليها؟

ج – المدرسة الواقعية حيث تبقى الأعمال الواقعية ذات تأثير قوي على المتلقي، ويتوقف هذا التأثير على الصورة الجمالية، واجتهاد الفنان بإبراز تلك الصورة من رونق اللون وتكنيك الرسام، لأن الإجادة تعطي الإيحاء للمتلقي من الجهتين.

س: لاحظنا في بعض لوحاتك تركيزك على المرأة العراقية ولربما عشق للمرأة الريفية، وهل كونك تنتمي الى هذه الحضارة انعكس ذلك على لوحاتك؟

ج – تعاملت معها لأن النساء أجمل ما في الوجود وجوارح الإنسان تخبو إليهن أسرع من أي شيء آخر ودائما أظهرها بكل جمالها الراقي سواء اذ كانت من الريف ام من المدينة كلها واحد.

س: الاتصال بحضارة بلاد الرافدين شكل لك بعدا راقيا في رسم الخطوط والألوان والتفاصيل اضافة إلى التفاصيل الدقيقة مما جعل أعمالك تحاكي الواقع، فما هو انطباعك لهذا الفن؟

ج – يعد الفن عموما والتشكيلي بصورة خاصة رسالة تواصل مع الآخر، انه لغة يتواصل من خلالها الفنان المبدع بغية إيضاح وارسال معنى ومضمون رسالته إلى العالم متعدد الثقافات، واليوم تجتمع الحضارات بشكل معاصر لتبث للمتلقي صورا إبداعية برؤى متعددة، انه النتاج الابداعي المخزون في ذاكرة الفنان والذي احيته فرشاته نحو ولادة جديدة تتنفس عشق الحق والخير والجمال.

س: هل تأثرت بأحد من الفنانين العرب أو الأجانب؟

ج – تأثرت بالفنان العراقي فائق حسن وبعض الفنانين العالمين مثل مايكل انجلو.

س: هل شاركت بمعارض داخل العراق وخارجه وما هي أهم تلك المشاركات؟

ج – عدد مشاركاتي نحو 250 مشاركة في العراق، و5 معارض في مصر و4 في إسطنبول ومشاركة في الولايات المتحدة الأميركية، وقد عملت تجمع كلنا تشكيليون وجمعت 130 فنانا من أنحاء العراق وثلاثة عشر فنانا من الوطن العربي في كلية دجلة في العاصمة بغداد، كما أن المهرجان الثاني الذي عملته في تركيا جمعت 16 دولة مشاركة، وكوني رئيس التجمع ولله الحمد حصلت على الشهادات وكتب الشكر والدروع التكريمية.

بعض إبداعات الفنان صباح مهدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى