Featuredالرياضة

أصعب مشهد في مسيرة رونالدو.. “دموع تحت نظارات داكنة”

كشف النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو عن أصعب مشهد مرّ عليه في مسيرته الكروية، الذي تجسد في لحظة رحيله عن أسرته عندما انتقل للعب في فريق سبورتنيغ لشبونة في سن مبكرة من عمره.

وروى رونالدو المشهد في حديثه لموقع “دوغوت” الأميركي: “عندما ودعني أفراد عائلتي، كانوا يرتدون نظارات داكنة، لكنني رأيت الدموع تنهمر من عيونهم. ذهبت إلى الطائرة مع هذا المشهد أمام عيني. كانت أصعب لحظة في مسيرتي. أنا بكيت. عائلتي بقيت في ماديرا”.

ويعتبر كريستيانو رونالدو (36 عاما) من أبرز اللاعبين في العالم وحاز على الكرة الذهبية خمس مرات، ولا يتفوق عليه حتى الآن سوى غريمه الأرجنتيني ليونيل ميسي المتوج بالجائزة 6 مرات.

وكان رونالدو قد بدأ رحلته الاحترافية في 2003 في البرتغال قبل الانتقال إلى مانشستر يونايتد ثم ريال مدريد، ويوفنتوس، وسحر العالم بأرقام قياسية على صعيد الأندية والمنتخبات الوطنية.

 

زر الذهاب إلى الأعلى